Sunday, 4 April 2010

العدد السادس من مجلة جسد

يحتفي مقهى "باردو" في الحمرا (قرب جامعة هايغازيان) بصدور العدد الجديد، السادس (ربيع 2010)، من مجلة "جسد" الثقافية الفصلية، المتخصصة في آداب الجسد وعلومه وفنونه. تنعقد الأمسية عند الساعة السابعة والنصف من مساء الثلثاء 13 نيسان الجاري، بحضور رئيسة تحرير المجلة الشاعرة جمانة حداد، التي سيحاورها فيصل اليافعي، في إطار الصالون الأدبي الذي يديره في لندن، ومؤخرا في بيروت أيضاً، وكانت الحلقة اللبنانية الأولى منه انعقدت مع الناشر والكاتب لقمان سليم. وسيتمّ في المناسبة بيع المجلة بأعدادها الجديدة والقديمة. لمزيد من المعلومات، الاتصال بمقهى "باردو" (01-340060)، أو زيارة الصفحة الخاصة بالحدث على الفايسبوك.

أما العدد، الذي سيكون في جميع المكتبات بدءا من صباح الأربعاء 14 الجاري، فيتضمن محوراً مسهباً عن العذرية وإشكالية غشاء البكارة في الثقافة والمجتمع العربيين، من وجهات نظر مختلفة. ومن أبرز العناوين فـ "رهانات العذرية"، "يسمّونه حزام العفّة"، "عندما يكون الرجل هو البتول"، "هكذا فقدتُ عذريتي"، "عن الطبيب الذي صار خيّاطاً"، "شهادات ثلاث عذارى ريفيات"، "تلك التي تحت جينزها قفل من رصاص"، "البرفورمانس فنّا والجسد هويةً"، "الجسد في غير مأمنه"، "المثلية الجنسية في الحضارة اليونانية"، "بلاغة الجسد في المسرح"، "نساء سليم بركات"، "عندما نظرت الفتاة الخجولة إلى مانويل"، "الجنس عند السومريين"، "خواطر في الانتهاك السينمائي"، "التربية الجنسية في المدارس اللبنانية"، فضلاً عن المحطات الثابتة، وحوار مع الكاتب اللبناني الأميركي ربيع علم الدين، مغتنياً بمقتطف جريء من روايته الأولى Koolaids.

من المساهمين في العدد السادس نذكر (بحسب تسلسل ورودهم في المجلة)، رشا الخليل، باتريك ايربو الهاني، رنا الصيفي، مازن معروف، باسكال عساف، رامي الأمين، حنين الأحمر، ابراهيم محمود، جورج شلهوب، اليان بدر، فيديل سبيتي، فيصل القاق، نور الأسعد، يوسف ليمود، فاروق يوسف، علي البزاز، حسن عباس، عواد علي، هبة ربيع، خالد الجبيلي، هوفيك حبشيان، منيرة ابي زيد ونينار اسبر. أما الغلاف فللمصوّرة العراقية الشابة سماء الشيبي، وهي فنانة هذا العدد، علماً أن صفحات المجلة تتزيّن بأعمال مجموعة كبيرة من الفنانين اللبنانيين والعرب والعالميين.

تصدر "جسد" عن شركة "الجُمانة للنشر والترجمة والاستشارات الأدبية"، وترأس تحريرها الشاعرة والصحافية اللبنانية جمانة حداد. وهي ورقية في الدرجة الأولى، لكن مقتطفات منها متوافرة على موقعها الالكتروني، وعنوانه www.jasadmag.com.

1 comment:

  1. No Comment but message received.

    ReplyDelete

Share

Widgets